الدار البيضاء، 08 فبراير 2024 – أكد رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، أن الرأسمال الاستثماري يمثل رافعة أساسية، لاسيما بالنسبة للمقاولات الصغرى والمتوسطة الراغبة في إحداث منعطف حاسم في تطورها.

وأبرز السيد لعلج، خلال لقاء نظمه الاتحاد العام لمقاولات المغرب، أمس الأربعاء بالدار البيضاء، بشراكة مع الجمعية المغربية للمستثمرين في الرأسمال، حول موضوع “الرأسمال الاستثماري، رافعة لتنمية المقاولات الصغرى والمتوسطة”، أهمية الأسهم الخاصة التي تعتبر اليوم وسيلة حقيقية للتمويل من شأنها تمكين المقاولات من ولوج تمويلات ضخمة.

وسجل أن أداة التمويل هذه من شأنها، كذلك، مواكبة المقاولات انطلاقا من خبرة استراتيجية وتشغيلية، تحقق، من بين أمور أخرى، تعزيز حكامة المقاولة، معتبرا أنه، على الرغم من ذلك، يبقى عدد المقاولات التي تقدم على هذا الاختيار محدودا نوعا ما، مع تواجد الغالبية الساحقة منها بجهة الدار البيضاء ـ سطات”.

وأضاف “ومع ذلك، فقد لاحظنا خلال السنوات الأخيرة إعادة توجيه الاستثمارات المتأتية من الرأسمال الاستثماري و/أو الاستحواذ صوب الرأسمال الأولي والاستثماري، مما يدفع إلى الاعتقاد بأن الجيل الجديد من المقاولين والمشاريع الجديدة التي تبرز تتوجه بشكل متزايد نحو حلول الرأسمال الاستثماري”.

وبعدما أكد إدراكه للحواجز التي تحول دون اعتماد الرأسمال الاستثماري، خاصة الافتقار إلى المعرفة بالآليات التي يقدمها، ذكر السيد لعلج بمقاربة الاتحاد العام لمقاولات المغرب الرامية إلى توعية المقاولات وتشجيعها على اعتبار الرأسمال الاستثماري حافزا قويا للتنمية والازدهار على المدى الطويل.

وخلص إلى أن “الأمر يتجاوز مجرد ضخ بسيط للأموال إلى شراكة استراتيجية يمكن أن تفتح لنسيجنا المقاولاتي آفاق جديدة، الأمر الذي سيسمح بتنامي قوتها، بغية بزوغ رواد وطنيين يجعلون بلدنا يتألق خارج الحدود”.

من جانبه، أشاد رئيس الجمعية المغربية للمستثمرين في الرأسمال، حاتم بن أحمد، بالجهود التي يبذلها صندوق محمد السادس للاستثمار، مؤكدا التزامه الكبير بالنهوض بالرأسمال الاستثماري.

وأفاد السيد بن أحمد بأنه “على مدى السنوات العشر الماضية، قدمنا الدعم لبروز المقاولات الوطنية الرائدة والمواكبة لتحول العديد من المقاولات لمواكبة التغيرات في قطاعات تخصصها”، مشددا على أهمية مواكبة المقاولات من أجل تحسين أدائها.

واعتبر أن ظهور الرأسمال الاستثماري يساهم في تحول المشهد الاقتصادي وتحسين الأداء المالي للمقاولات، مضيفا أن الجمعية المغربية للمستثمرين في الرأسمال تقود عددا من الأبحاث والدراسات المقارنة لإثبات العلاقة بين لجوء المقاولات إلى الرأسمال الاستثماري وتطور نتائجها.

يذكر أن هذا اللقاء عرف مشاركة المدير العام لصندوق محمد السادس للاستثمار، السيد محمد بنشعبون، ومستثمرين في رأس المال وممثلي صناديق الاستثمار، إلى جانب مقاولين.

المزيد