Africa Investment Forum
مراكش 8 نونبر 2023 – شكلت أهمية التصنيع المسؤول والمستدام في التنمية الاقتصادية لإفريقيا، محور نقاش نظم اليوم الأربعاء بمراكش، في إطار الدورة الرابعة لمنتدى الاستثمار الإفريقي.
وأبرز المتدخلون،خلال هذا النقاش، الفرص المتاحة في مجال الاستثمار في التصنيع المسؤول، لاسيما من خلال اعتماد التكنولوجيا النظيفة، وتنمية نماذج الاقتصاد الدائري، وتعزيز سلاسل التوريد المسؤولة.

وشددوا على ضرورة الاستثمار في البنيات التحتية باعتبارها وسيلة فعالة لتسريع التنمية الصناعية بإفريقيا واستكشاف الطريقة المثلى للرفع من القيمة المضافة والتشغيل في القارة.

وفي هذا الصدد، أكد رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، أن التصنيع المسؤول لا محيد عنه، مبرزا الثروات التي تزخر بها القارة والتي يجب الاستفادة منها بشكل كامل.

وأكد أنه يجب الأخذ بعين الاعتبار آثار التغير المناخي خلال عملية التصنيع، مذكرا بدور علامة المسؤولية الاجتماعية للمقاولات التي يمنحها الاتحاد العام لمقاولات المغرب بعد تقييم سلوكيات المقاولات في العديد من المجالات.

من جهته، أبرز الرئيس المدير العام لمجموعة “سهام”، مولاي حفيظ العلمي، مكتسبات المغرب في مجال التصنيع، مشيدا بقطاع السيارات، حيث نجح في التوجه نحو إنتاج قرابة مليون سيارة بمعدل إدماج بلغ 69 في المائة.

من جانبه، شدد الرئيس المدير العام لمجموعة “Africa Finance Corporation”، على ضرورة أخذ زمام المبادرة والعمل على تحويل المخاطر والفرص المتاحة إلى مشاريع ملموسة.

وأضاف أنه يجب الاستثمار في سلاسل القيمة، وتحسين الصادرات والحرص على جاذبية الرساميل المحلية.

بدوره، أكد المدير العام لصندوق ” أفريكا 50″، آلان إبوبيسي، على أهمية البنيات التحتية كونها العنصر الرئيسي لأجل “تحرير سلاسل القيمة بطريقة مسؤولة”، مشيرا إلى أنه يجب التزود بمزيج طاقي مهم لدعم التصنيع المستدام.

وأوضح أن الأمر يتعلق كذلك بتنمية إنتاج الكهرباء واستغلال الغاز الطبيعي بصورة نشطة من أجل تحقيق هذه الغاية.

ويتطلع هذا المنتدى، الذي يحمل هذه السنة شعار “تحرير سلاسل القيمة في إفريقيا”، إلى أن يكون أهم منصة للقاءات الاقتصادية في القارة، كما يسعى إلى تحقيق قيمة مضافة ملموسة للمستثمرين من خلال إطلاعهم على الفرص المتوفرة في وقت تشهد فيه القارة تحولا مهما.
Partager
المزيد