أمستردام 21 مايو 2015 /ومع/ رحبت وزيرة الطاقة والبيئة والتنمية المستدامة البلجيكية، ماري كريستين مارغيم ، أمس الأربعاء في لاهاي، بدينامية المغرب في إرساء سياسة طاقية جد واعدة

وقالت ماري كريستين بهذا الخصوص خلال لقاء جمعها بعبد الرحيم الحافظي، الكاتب العام لوزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة ، بحضور سفير المغرب بهولندا عبد الوهاب البلوقي ،"أهنئ المغرب على ديناميته المتمثلة في وضعه لسياسة طاقية جد واعدة ومتميزة ".

 كما شكل اللقاء فرصة لاستعراض مختلف الأوراش القائمة بالمملكة في هذا القطاع، وخصوصا في مجالات النجاعة الطاقية والتهيئة الحضرية وتدبير سوق الطاقة ولاسيما الكهرباء والطاقات المتجددة وكذا الاستراتيجية الوطنية في مجال الغاز الطبيعي المسال .

وقد اتفق الجانبان على مواصلة المشاورات بين الوزارتين بغرض بحث سبل تعزيز تبادل التجارب في المجالات ذات الاهتمام المشترك في مجال الطاقة.

 يذكر أن هذا اللقاء جرى على هامش المؤتمر الوزاري "لاهاي 2" حول الميثاق الدولي للطاقة (20 و21 ماي الجاري ) ، والذي صادق خلاله أكثر من 60 بلدا من ضمنها المغرب على النسخة المحينة للميثاق الدولي للطاقة، الذي يروم تعزيز التعاون الدولي في المجال الطاقي

 

Partager
المزيد