الدار البيضاء، 8 دجنبر 2021- تم، أمس الثلاثاء، تأسيس الجمعية المغربية لشركات المساهمة باللجوء العلني للادخار، من قبل الاتحاد العام لمقاولات المغرب وبورصة الدار البيضاء، وبدعم من الهيئة المغربية لسوق الرساميل.
وتم بالإجماع انتخاب السادة محمد حوراني، الرئيس المدير العام لشركة (HPS)، وزهير بناني، الرئيس المدير العام لشركة (Best Financière)، على التوالي، رئيسا للجمعية ونائبا عاما للرئيس، خلال الجمع العام التأسيسي المنعقد يوم الثلاثاء 7 دجنبر بمقر الاتحاد العام لمقاولات المغرب، بمشاركة أكثر من ثلاثين مقاولة تعمل في مجال المساهمة باللجوء العلني للادخار.

وتتجلى أهمية هذه الهيئة الجديدة في إصدار مقترحات بخصوص المستجدات التشريعية والتنظيمية التي من شأنها تسهيل اللجوء إلى سوق الرساميل لصالح إقلاع الاقتصاد الوطني وتنميته. كما تهدف إلى اتخاذ إجراءات ملموسة لتحسين المناخ العام للمقاولات، من أجل تمكينها من الحصول على تمويل من سوق الرساميل، تماشيا مع توصيات التقرير حول النموذج التنموي الجديد، الرامية لرفع مستوى رسملة سوق الأسهم إلى 70 في المائة من الناتج الداخلي الخام في أفق 2035، والوصول إلى 300 مقاولة مدرجة في البورصة في هذا الأفق، مقارنة بـ76 مقاولة مدرجة حاليا.

Partager
المزيد