تم مساء الاثنين بالدار البيضاء، تسليم جوائز أحسن مقاولة ناشئة لصنفي الثانوي والجامعي، وذلك برسم النسخة الثامنة للمسابقة الوطنية لأفضل مقاولة ناشئة لسنة 2015

وقد عادت جائزة أفضل مقاولة شابة (صنف ثانوي) لسنة 2015 ل”إليكترونيك كوباني” من الرباط القنيطرة لتصميم شاحن يدمج ثلاثة مصادر مختلفة للطاقة، (مصدران متجددان وآخر كهربائي).

وحصلت على جائزة أفضل شركة شابة (صنف جامعي) لسنة 2015 ل “يوزفورفي” من الرباط لتصميم أرضية تمكن من تحويل الدقائق أو الساعات غير المستهلكة لرصيد الهاتف إلى قسيمات شراء.

وعادت الجائزة الخاصة للتنقل لمؤسسة الشركة الوطنية للسكك الحديدية الفرنسية ل”كوارد ماي رايد”، من جامعة محمد الخامس بالرباط، لتصميم جهاز للكشف عن أي نوع من الحركة أو تنقل السيارة.

وتوج بجائزة الجمهور “أصدقاء مبتكرون” من طنجة من أجل تحويل الطاقة الميكانيكية إلى طاقة كهربائية بمساعدة دراجة هوائية.

وقد عرفت الدورة الثامنة من هذه المسابقة الوطنية، التي نظمتها جمعية “إنجاز المغرب”، مشاركة 18 فريقا متأهلا عن المباريات الجهوية التي جمعت أكثر من 4050 شابا من ثانويات عمومية وجامعات يمثلون 12 مدينة مغربية. وركزت مشاريع هذه الفرق، بشكل خاص، على الإنتاج وتحويل المنتجات، والتحويل الطاقي وخلق ألعاب تربوية.

وسيمثل الفريقان الحائزان على جائزة أحسن مقاولة ناشئة لسنة 2015 لصنفي الثانوي والجامعي، المغرب في المنافسة العربية التي ستجمع يومي 24 و25 نونبر المقبل، 14 دولة عربية من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الأعضاء في شبكة “إنجاز العرب”.

حضر حفل توزيع الجوائز، على الخصوص، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، وسفير الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط، دوايت بوش، والقنصل العام للولايات المتحدة بالدار البيضاء، نيكول تيريوت، ورئيسة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، مريم بنصالح شقرون والمدير العام لإنجاز المغرب امحمد عباد الأندلسي والمدير العام لبورصة الدار البيضاء كريم حاجي

Partager
المزيد