الدار البيضاء، 2 فبراير 2023- عقد الاتحاد العام لمقاولات المغرب اجتماعا لمجلس إدارته، يوم 2 من فبراير 2023، للبت في النقط المُدرجة في جدول أعماله، ويتعلق الأمر بـ:

  • عرض مشروع التقرير الأدبي الخاص بسنة 2022؛
  • مقترح لإغلاق حسابات سنة 2022؛
  • المصادقة على تاريخ وجدول أعمال الجمع العام العادي الانتخابي، والأجندة الانتخابية؛
  • تعيين رؤساء مجالس أعمال جدد؛
  • تحليل توصيات اللجنة المصغرة التي تدارست وضعية عضو في مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، يمثل هيئة نقابية.

صادق المجلس الإداري على التقرير الأدبي وإغلاق حسابات سنة 2022.

كما تمت المصادقة على الأجندة الانتخابية المتعلقة بالرئاسة الوطنية للاتحاد. وهكذا تم الاتفاق بالإجماع على اعتماد تاريخ 6 فبراير 2023 لإطلاق دعوة الترشيحات لمنصب الرئاسة للفترة 20232026. وتماشيًا مع القوانين الأساسية والنظام الداخلي للاتحاد العام لمقاولات المغرب، سيتم عقد اجتماع للتحقق من مدى استجابة طلبات الترشح للشروط والمعايير الموضوعة، بهدف تحديد القائمة النهائية للمرشحات/للمرشحين التي سيتم تقديمها للتصويت في الجمع العام العادي الانتخابي المقرر عقده في 16 ماي 2023.

بالإضافة إلى ذلك، وافق مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب على تعيين رؤساء مجالس الأعمال التالية:

  • السيد بدر عليوة، رئيسًا لمجلس الأعمال المغربي-الفلسطيني؛
  • السيد عمر الجواهري، رئيسًا لمجلس الأعمال المغربي-الأسترالي؛
  • والسيد يوسف العلوي، رئيسا لمجلس الأعمال المغربي-المولدوفي.

أخيرًا، أنصت مجلس الإدارة للتوصيات المنبثقة عن اللجنة المصغرة التي تم تشكيلها لتدارس تعيين عضو في مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، يمثل هيئة نقابية ممثلة لفئة الشغيلة، في المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي. وبالنظر إلى عدم ملائمة هذا التعيين مع القوانين الأساسية للاتحاد العام لمقاولات المغرب، فقد وافق مجلس الإدارة على التوصيات الصادرة عن اللجنة، ويتعلق الأمر بـ:

  • السحب الفوري لجميع التفويضات التي منحها مجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب لهذا الإداري؛
  • منح هذا الأخير فترة شهر واحد لتقديم استقالته من منصب عضو في فئة الأعضاء الذين يمثلون النقابات الممثلة لفئة الشغيلة داخل المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي.

وسيتم عقد اجتماع لمجلس إدارة الاتحاد العام لمقاولات المغرب، لاتخاذ أي قرار إضافي.

وبعد مراجعة كافة النقاط المُدرجة في جدول الأعمال، تم ختم الاجتماع.

Partager
المزيد