الاتحاد و المعهد المغربي للتقييس يوحدان جهودهما لتعزيز ميزة "تحصين" بين المقاولات

الاتحاد و المعهد المغربي للتقييس يوحدان جهودهما لتعزيز ميزة

الدار البيضاء، 22 دجنبر 2020 - وقع السيد شكيب العلج، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، والسيد عبد الرحيم الطيبي، مدير المعهد المغربي للتقييس (IMANOR) اليوم، اتفاقية شراكة لتعزيز ميزة "تحصين" بين صفوف المقاولات المغربية خاصة المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة.

 

وتهدف هذه المبادرة، التي تندرج في إطار الجهود التي طالما بدلها الاتحاد العام لمقاولات المغرب لمواكبة ودعم أعضائه في تدبير الأزمة الناتجة عن جائحة كوفيد 19، إلى ضمان تطابق التدابير الوقائية والصحية المعتمدة من قبل المقاولات مع الإجراءات المعمول بها، فضلا عن ضمان أقصى درجات السلامة للأجراء والجهات الفاعلة الأخرى من أجل المساهمة في تحقيق إقلاع اقتصادي سليم.

 

كما يتضمن النظام المرجعي لميزة "تحصين"، التي أنشأها معهد إيمانور، مختلف التدابير التي يجب تبنيها من أجل ضمان استمرار الأنشطة الصناعية والخدمات في ظروف صحية مثلى، وتعزيز ثقة الشركاء والسلطات تجاه المقاولات.

 

وتجدر الإشارة إلى أن النظام المرجعي المذكور يدمج على مجموع التدابير المدرجة في البروتوكول المشترك بين وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، ووزارة الشغل والإدماج المهني والمتعلقة بتدبير مخاطر العدوى بكوفيد 19 في أماكن العمل.